منتدى الجيولوجيين العرب

منتدى الجيولوجيين العرب يرحب بكل باحث و دارس ومهتم في أي من مجالات علوم الأرض
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ثم ساد الصمت....نور بعلبكي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هدية دلول
مشرفة المنتدى البيئي
مشرفة المنتدى البيئي
avatar


مُساهمةموضوع: ثم ساد الصمت....نور بعلبكي   السبت فبراير 07, 2009 1:59 am

ثم ساد الصمت..........
بعد أن رأته, ارتجفت ....فرحت..حزنت...فزعت.....لم تكن تود رؤيته ثانية ,ظنت أنها نسيته.
ظنت أنه قد مات في ذاكرتها,لم تعلم أنه كان يغلغل في داخلها,لم تعلم أن حبه في أعماقها كان يكبر وينمو كحبة قمح...أرادت أن تموت تلك الحبة ولكنها كانت تسقيها صبراً وجمراً ..دموعاً ودماً..حتى بدأت تنمو وتكبر لتصبح بستان قمح وقصائد.
كلمته ولم ترد ذلك ..سألته عن أحواله فأجابها بابتسامته الحلوة أنه بخير ,وعندما سألها عن أحوالها أجابته أنها بخير, لكن .....
لكن عيناها كانتا تقولان غير ذلك.......كانتا تقولان قصصاً وأخباراًعمرها اثنا عشر شهراً,عاماً كاملاً مضى...في تلك اللحظة حاولت البكاء..ولكنها عجزت ..لأنها تخطت مرحلة دموع العين ....إنها الآن تنزف من قلبها..تنزف دموعاً...ترى هل لاحظ ذلك؟؟أم أن نظارتها السوداء قد منعته من رؤية ما تخفيه عيناها؟؟
رأته لمدة دقائق لا أكثر ,تمنت لو يتوقف العمر وهو ينظر إليها,تمنت لو تتوقف الساعة عن إصدار ذالك الصوت المزعج .
أبعد كل ما حدث تحبه؟؟ ما حدث كان كافياً ليقتلع حبه من ذاكرتها,ما حدث كان سبباً لتستعيد صوابها,لكن يبدو أن حباً ولد معها ونشأ معها من الصعب أن يندثر....لم يكن حباً ولكنه كان قدراً استيقظت لتجده أمامها ...رافقها في طفولتها التي لم تكن.....وصباها الذي لا تذكر منه شيئاً إلا هو......نظرته وكلماته وتعابير وجهه ......لم يكن شيئاً من ذلك لها...ولكن كان ذلك ما تتمناه........ماذا فعل بها؟لم لم يشأ القدر أن يجمعهما معاً؟عندما رأته وفي اللحظة التي عرفته فيها أنه هوكانت تتمنى لو تخبره ..كم تحبه..ولكن الوقت فات ..لديها الكثير لتخبره به.
كانت تتمنى أن يكون لها هي ,لا أحد سواها,لكن القدر قضاه لغيرها.
كانت تتمنى لو تفجر كنوزها بين يديه..تعطيه حباً..وتمنحه قلباً..وتكون له الدنيا وما فيها.
لا تعلم كيف يفكر هو فيها وكيف ينظر إليها ولكنها تحبه.
مجنونة هي كانت......فلا أحد يستحق هذا الحزن ولا أحد يستحق جرح قلب رقيق أنثوي..
أحمق تفكيرها كان........لمجرد حضوره كانت تفرح ولمجرد وجوده كانت تطيرولمجرد نظرة بسيطة منه كانت تفقد صوابها.
طفلة هي كانت......أحبت قلباً ليس لها,ولن يكون لها.
فلتبق حيث هي لا تطئ أرضاً ولا تلمس سماء ..لا تشعر بوجودها..ولا تسمع دقات قلبها..تجدها جسداً بلا روح .
لعلها تجد روحها مع قلب آخر وحب آخر وفي زمن آخر.............. 13\12\2008 7:15 p.m
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
روان الحبال
مشرفة الدردشة
مشرفة الدردشة
avatar


مُساهمةموضوع: رد: ثم ساد الصمت....نور بعلبكي   الأحد فبراير 08, 2009 11:10 pm

شكرا هدية
قصة رائعة جدا
بتشكرك كتير cheers cheers cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ثم ساد الصمت....نور بعلبكي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيولوجيين العرب :: المنتديات الأدبية :: منتدى الخواطر و التأملات-
انتقل الى: